منتديات بلدنا


 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 كلمات فوق المعاني.....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كاسترو العرب
مشرف ساحات بلدنا العامة
مشرف ساحات بلدنا العامة


ذكر
عدد الرسائل : 81
العمر : 33
النقاط :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 11/05/2007

بطاقة الشخصية
المستخدم:

مُساهمةموضوع: كلمات فوق المعاني.....   25.05.07 23:36

•i|[♥ كلمات فوق المعاني نقلتها لكم ♥]|i•ஐ.•.°.•

لو بحثت عن صديق فلم تجده ... فتأكد...
أنك تبحث عنه لتأخذ منه شيئاً ..
ولو بحثت عنه لتعطيه شيئاً لوجدته ...


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

صديقك المقرب ... هو من تألفه نفسك وعقلك ..
ويبادلك الصفاء والمحبة .. فبدون تلك الأشياء لا معنى للصداقة الحقيقية ...


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

في هذا الزمان الذي تـنـدر فيه الصداقات ويشح الأصدقاء ....
لابد أن يـتـشـبّث الإنسان بكل صداقة قديمة كان عطاؤها دفئاً ...
وبكل صديق وفيّ كانت مشاركاته عمراً ...
فالعطاء والمشاركة يحملان هذا الإنسان ..
إلى رحابة التذكر الدائم فنحترم قيمة الإنسان ...


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

نحن نكتشف الجيد ... فننبهر به ... وقد ننحني له ...
ونكتشف الرديء ... وقد نجامله إذا كان يخدمنا....
لكن إن كل ما يدور في أذهاننا ... وما يعتل في صدورنا ..
ليس بالضرورة شيء يخضع للاكتشاف ..
أحياناً يكون هذا الشيء خاضعاً للتجاهل ..
وتلك إحدى حقائق الإنسان المزدحم بالمتاعب وبالطموح معاً .


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

من يحب .. يشعر أن موته في من أحبه .. حياة له ...
كان ذلك في عصور قيس وليلى وروميو وجولييت وولادة وابن زيدون ...
واجمعوا معهم من جعلتكم تقرأون تلك الكلمات..
أما اليوم ..فيشعر المحبوب ..
أن من أحبه يطمح إلى الوصول لغرض له فيه ..
إنها فلسفة الأخذ والعطاء ... التي حصرها الناس اليوم في الماديات فقط ..


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

شيئان لا تستطيع تغييرهما في حياتك ...
الماضي .... والحب الحقيقي ...


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

بأن تحصل على ما تحبه ... وإلا..
ستكون مجبراً على أن تحب ما تحصل عليه ...


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

في نظري أن الجمال المتجدد هو جمال الروح والعقل ...
أما الملامح فهي تذبل ..
والحديث هنا ليس مقتصراً على المرأة .. ولكنه يشمل الرجل ..
إذا قبلنا أن نطلق عليه لفظة جميل ..


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

عندما نفقد الشيء نجعله ونرسمه خيالاً لا يُوصف ..
ونعمم هذا الخيال في كل شيء ..
حتى يصبح على شكل مسلّمات لا فرار منها .


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

القوة أن تقول ((لا)) في الوقت الذي يصرّ قلبك على أن يعذبك ويقول ..
(( نعــــــــــم ))


.•.°.••i|[♥ كلمات فوق المعاني ♥]|i•ஐ.•.°.•

الاستمتاع بالحب ... ليس لحظة ... وإنما هو إحساس باللحظة .
وليس هناك فارق بين عمق الأنثى وعمق الرجل ...
وإنما الفارق بين محتوى العمق واحتماله ....
لتراكم الأشياء القديمة .. وتدفق الأشياء الجديد....


* * * * * * * * *
* * * * * * * * * * * * * *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابوالعدا
عضو متميز
عضو متميز


ذكر
عدد الرسائل : 484
الحالة الاجيماعية : اعـــــزب
النقاط :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 14/05/2007

بطاقة الشخصية
المستخدم:

مُساهمةموضوع: رد: كلمات فوق المعاني.....   29.05.07 23:17

بدون اي تعليق
كلمات فوق المعاني
مشكور اخ كاستروا العرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام حنظلة
عضو متميز
عضو متميز


انثى
عدد الرسائل : 307
الحالة الاجيماعية : غير محدد
النقاط :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 07/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلمات فوق المعاني.....   15.07.07 14:20


القوة أن تقول ((لا)) في الوقت الذي يصرّ قلبك على أن يعذبك ويقول ..
(( نعــــــــــم ))

فعلا هذه هي القوة حيث نعيش نحن في مجتمعات عاطفية فنحكم العاطفة قبل العقل 000والنتيجة واضحة لا داعي للشرح

في نظري أن الجمال المتجدد هو جمال الروح والعقل ...
أما الملامح فهي تذبل ..

لا خير في حسن الجسوم وطولها ***ان لم يزن حسن الجسوم عقولا

صديقك المقرب ... هو من تألفه نفسك وعقلك ..
ويبادلك الصفاء والمحبة .. فبدون تلك الأشياء لا معنى للصداقة الحقيقية ...

(انما الصديق هو الذياذا غاب عنك احسست ان جزءا منك ليس فيك واذا حضر رايت كيف تظهر لك نفسك لتتأمل فيها)


بأن تحصل على ما تحبه ... وإلا..
ستكون مجبراً على أن تحب ما تحصل عليه ...

نتيجة الطموحات هي الاتية:
01اما ان تتحقق فنصيح اكثر تفاؤلا وطموحا
02او ان لا تتحقق فتكون الاستجابة لها: اما الاحباط والقعود عن العمل وفقدان الامل في حياة افضل _او ان نرضى بما قسم لنا ونقنع انفسنا بان هذا جيد وهذه هي القناعة (فالنفس طماعة فالزمها القناعة )
دون ان تؤدي القناعة الى فقدان الطموح نحو الافضل

اما بالنسبة لعصر قيس وليلى فقد ولى وذهب دون رجعة
وعصر الصداقات الحقيقية بات امر خيالي فصرت اعتبره شيئا من الخيال
وانما عصرنا هو عصر المصالح فقط (خذ واعطي)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كلمات فوق المعاني.....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلدنا :: ساحات بلدنا ::   :: الساحة العامة-
انتقل الى: